هيت يفاجئ باكس مجدداًويتقدمه بانتصارين



واصل ميامي هيت تألقه وهو الذي شكل فوزه في المباراة الأولى من نصف نهائي الشرقية أمام ميلووكي باكس متصدر الدوري مفاجأة، وتقدم عليه بنتيجة 2-صفر في السلسلة بعد فوز صعب بنتيجة 116-114.
وارتكب اليوناني يانيس أنتيتوكومبو أفضل لاعب في الدوري الموسم الماضي خطأ على جيمي باتلر مع صافرة النهاية حين كان يسدد نحو السلة، لينجح في تسجيل الرميتين الحرتين ويحسم المواجهة لصالح هيت.
وقال باتلر بعد الفوز "كنت أدرك أنني سأسجل رمية من اثنتين، كان هذا كل ما نحتاجه".
وتجاوز سبعة لاعبين من هيت عتبة العشر نقاط كان السلوفيني غوران دراغيتش أفضلهم برصيد 23 نقطة.
وخسر باتلر الكرة ليمنح بروك لوبيز سلة سهلة قلص خلالها الفارق لباكس الى 111-113 قبل 8,5 ثوان من النهاية.
سجل بعدها باتلر رمية حرة من اثنتين ليمنح فريقه التقدم 114-111، الا ان كريس ميدلتون عادل الارقام بثلاث رميات حرة ناجحة بعد أن حصل على خطأ من دراغيتش حين كان يسدد من خلف القوس.
إلا ان الكلمة الأخيرة كانت لباتلر بفضل خطأ من انتيكومبو مع صافرة النهاية لاقى اعتراضا من اللاعبين والمدرب مايك بودنهولزر الذي اكد انه كان "خائبا" بهذا القرار.
وقال "سدد الكرة في حين لم ينته الوقت الوقت ولكن أعتقد أن الخطأ حصل بعد أن سدد".
وتابع "لن نوافق على هذا القرار، ولكن علينا ان نحوّل انتباهنا الى المباراة الثالثة ونستعد لها ونفهم ان ذلك هو أهم شيء الآن".
وسجل انتيتوكومبو 29 نقطة في المباراة مقابل 14 متابعة فيما أضاف ميدلتون 23 نقطة.
وأصبح هيت على بعد انتصارين من بلوغ نهائي المنطقة الشرقية للمرة الاولى منذ عام 2014 حين كان ليبرون جيمس لا يزال في صفوفه.
فيما يجد باكس، متصدر الدوري المنتظم وصاحب أفضل سجل في البطولة، نفسه في مأزق للعام الثاني تواليا بعد أن خسر نهائي المنطقة الشرقية العام الفائت امام تورونتو رابتورز الذي مضى قدماً وحقق اللقب. وللمفارقة أن ميلووكي فاز بأول مباراتين في السلسلة قبل ان يعوّض رابتورز تأخره.
 
واصل ميامي هيت تألقه وهو الذي شكل فوزه في المباراة الأولى من نصف نهائي الشرقية أمام ميلووكي باكس متصدر الدوري مفاجأة، وتقدم عليه بنتيجة 2-صفر في السلسلة بعد فوز صعب بنتيجة 116-114.
وارتكب اليوناني يانيس أنتيتوكومبو أفضل لاعب في الدوري الموسم الماضي خطأ على جيمي باتلر مع صافرة النهاية حين كان يسدد نحو السلة، لينجح في تسجيل الرميتين الحرتين ويحسم المواجهة لصالح هيت.
وقال باتلر بعد الفوز "كنت أدرك أنني سأسجل رمية من اثنتين، كان هذا كل ما نحتاجه".
وتجاوز سبعة لاعبين من هيت عتبة العشر نقاط كان السلوفيني غوران دراغيتش أفضلهم برصيد 23 نقطة.
وخسر باتلر الكرة ليمنح بروك لوبيز سلة سهلة قلص خلالها الفارق لباكس الى 111-113 قبل 8,5 ثوان من النهاية.
سجل بعدها باتلر رمية حرة من اثنتين ليمنح فريقه التقدم 114-111، الا ان كريس ميدلتون عادل الارقام بثلاث رميات حرة ناجحة بعد أن حصل على خطأ من دراغيتش حين كان يسدد من خلف القوس.
إلا ان الكلمة الأخيرة كانت لباتلر بفضل خطأ من انتيكومبو مع صافرة النهاية لاقى اعتراضا من اللاعبين والمدرب مايك بودنهولزر الذي اكد انه كان "خائبا" بهذا القرار.
وقال "سدد الكرة في حين لم ينته الوقت الوقت ولكن أعتقد أن الخطأ حصل بعد أن سدد".
وتابع "لن نوافق على هذا القرار، ولكن علينا ان نحوّل انتباهنا الى المباراة الثالثة ونستعد لها ونفهم ان ذلك هو أهم شيء الآن".
وسجل انتيتوكومبو 29 نقطة في المباراة مقابل 14 متابعة فيما أضاف ميدلتون 23 نقطة.
وأصبح هيت على بعد انتصارين من بلوغ نهائي المنطقة الشرقية للمرة الاولى منذ عام 2014 حين كان ليبرون جيمس لا يزال في صفوفه.
فيما يجد باكس، متصدر الدوري المنتظم وصاحب أفضل سجل في البطولة، نفسه في مأزق للعام الثاني تواليا بعد أن خسر نهائي المنطقة الشرقية العام الفائت امام تورونتو رابتورز الذي مضى قدماً وحقق اللقب. وللمفارقة أن ميلووكي فاز بأول مباراتين في السلسلة قبل ان يعوّض رابتورز تأخره.