السلطان يؤكد استمراره مع الروسونيري



نشر اليوم المهاجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش تغريدة على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" أكد من خلالها مواصلته المشوار مع نادي ميلان الإيطالي.
وفي صورة وضع عليها الرقم 1 فوق رقمه الحالي (21) في "الروسونيري"، أشار زلاتان لتغيير رقمه ليصبح 11.
وأكدت وسائل اعلام إيطالية بأن المهاجم السويدي جدد تعاقده مع ميلان بعد أن خاض في الموسم المنصرم 20 مباراة مسجلاً فيها 11 هدفاً. 
وأكد ابراهيموفيتش (38 عاماً) من خلال التغريدة أنه سيحمل نفس الرقم الذي أخذه في تجربته الأولى مع الفريق اللومباردي والتي كانت بين 2010 و2012.
وأكد المدير الفني للفريق الإيطالي، باولو مالديني، في وقت سابق أن المهاجم العملاق يعتبر أولوية بالنسبة للفريق.
وقال مالديني في مؤتمر صحافي "إبراهيموفيتش هو أولويتنا، بيد أنه من الطبيعي أن تكون هناك خطة ثانية، ولكن أيضاً ثالثة ورابعة".
وأضاف مالديني "نعمل جميعاً بجد من أجل التوصل إلى اتفاق. نعلم أنه ستكون هناك فترة استعداد قصيرة للموسم الجديد، وبالتالي نريد إنهاء هذا الملف بسرعة كبيرة".
وانضم "إبرا" الذي سيبلغ 39 عاماً في تشرين الأول المقبل، إلى ميلان في نهاية كانون الأول الماضي بعقد لمدة ستة أشهر بعد مغادرته لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي مقابل راتب سنوي قيمته 3,5 ملايين يورو مع إمكانية التمديد لعام إضافي.
في المقابل، قال مالديني أنه يجري مفاوضات لتمديد عقد حارس مرمى ميلان جانلويجي دوناروما، وأنه يجري محادثات مع تشيلسي الإنكليزي للتعاقد مع لاعب وسطه المدافع الدولي الفرنسي تيموي باكايوكو الذي أعير الموسم الماضي لنادي موناكو.