النجمة عادل الاخاء الاهلي واعاد القمة للانصار



تمكن فريق النجمة من الخروج بتعادل صعب جداً من المباراة التي جمعته مع الاخاء الاهلي عاليه بهدف لهدف، في المباراة التي جرت على ملعب جونية البلدي، في اطار الجولة السادسة من بطولة لبنان لكرة القدم.
وبفضل هدفه القاتل الذي جاء في الدقائق الاخيرة من المباراة حرم النجمة الفريق الجبلي من البقاء في الصدارة التي عادت الى الانصار الي كان قد افتتح الجولة بفوز كبير (6-1) على حساب الصفاء.  
والحقيقة الدامغة هي أن النجمة  أدخل نفسه بنفسه في النفق  قبل أن يصحو من الصدمة بالرغم من انه كان الافضل في بناء الهجمات على مدى  الشوطين  وإهدار أكثر من فرصة كانت كفيلة بانتزاع الفوز من المتصدر الذي خسر موقعه في الدقيقة القاتلة.
ظن موسى  حجيج أن عامل الخبرة سيعطيه الارجحية في المباراة و كاد ان ينجح في خطته عندما ارتأى الاعتماد على عباس عطوي وخالد تكجي وعلي السعدي الى أن استدرك  الموقف الحرج فدفع بعناصره الشابة التي حلت مكان الثلاثي المخضرم.
من جهته اعتمد مدرب الاخاء فادي الكاخي على تشديد الضغط والرقابة على لاعبي النجمة لمنعهم من بناء الهجمات في خط الهجوم فنجح كثيرا وضرب ضربته بتسجيل هدف السبق بواسطة سعيد عواضة بكرة رأسية مرت على جميع مدافعي النجمة  واستطاع الحفاظ على تقدم فريقها الشوط الثاني قبل أن يخطف محمود سبليني هدف التعادل .
قاد المباراة محمد عيسى وعاونه محمد رمال وسليم سراج الى محمد زعتر حكما رابعا، وأنذر الحكم زاهر حسن ومحمد قرحاني وسعيد عواضة من الاخاء و محمود سبليني من النجمة.