طرابلس يضرب السلام بالثلاثة



وجد طرابلس ضالته وألحق بفريق السلام زغرتا الخسارة الثالثة على التوالي بثلاثية نظيفه في المباراة التي أقيمت على ملعب المرداشية بعد أن انتهى الشوط الأول سلبا. شهدت المباراة الكثير من الرتابة ما يكفي لإطباق الجفون على سبات عميق باستثناء الأهداف الثلاثة التي تشكل شبكة امان كيف لا وهي سمة اللعبة كيفما كان الأداء خصوصا في ظل الوضع الضاغط على كاهل المواطن وتحديدا كرة القدم واذا كان طرابلس الافضل في كافة مفاصل المباراة واتقن لغة التسجيل فإن السلام يلعب وفق الآية الكريمة،( لا يكلف الله نفسا الا وسعها) وفي تشكيلة جلها من العناصر الشابة ومستقبلها عامل الخبرة وبرز اكثر من لاعب وفي مقدمهم علي بسما ورامي فقيه وطه حسين في حين أن طرابلس يملك عناصر قادرة على النهوض بالفريق لا سيما احمد مغربي وجهاد الحسين ام على صعيد العناصر الشابة ومنهم جهاد عيد وعلي رشيد وعلاء عزو صاحب الهدفين الأول والثاني في الدقيقتين ٥٤ و ٧٠ بينما سجل رشيد الهدف الثالث من مجهود فردي جيد. قاد المباراة الحكم محمد عيسى.